أضرار مشروبات الطاقة على الإنسان تعرف عليها

مشروبات الطاقة هي عنصر أساسي لأولئك الذين يحتاجون إلى مشروب يحتوي على الكافيين لمنح عقولهم وجسمهم دفعة قوية، ولكنها تكون محملة بالسكر والكافيين، من المعروف أن هذه المشروبات تعزز الأداء الرياضي وتعزز الإنتاجية أيضًا.

ومع ذلك ، غالبًا ما يتم وضعهم في موضع جدل بسبب العديد من الدراسات التي تربطه بخطر زيادة الوزن وتراكم الدهون في البطن وحتى النوبات القلبية والسكتات الدماغية.

وفقا لموقع ” verywellhealth”، تحتوي بعض أنواع مشروبات الطاقة على 21 ملعقة صغيرة من السكر وكمية من الكافيين تعادل ثلاثة أكواب من القهوة – مجتمعة، يمكن أن يضر هذا أكثر مما ينفع.

وفقًا لخبراء جامعة يورك، من المرجح أن يعاني عشاق مشروبات الطاقة من مشاكل النوم والتهيج والصداع، وهذا يزيد أيضًا من مخاطر عادات التدخين والشرب.

كيف تؤثر مشروبات الطاقة على الجسم؟

يمكن أن يستمر تأثير مشروبات الطاقة لمدة تصل إلى 12 يومًا، وفيما يلى الجدول الزمني عن كيفية تؤثر مشروبات الطاقة على الصحة ساعة بساعة.

أول 10 دقائق

يبدأ الكافيين في دخول مجرى الدم مما يرفع ضغط الدم ومعدل ضربات القلب.

أول 45 دقيقة

تصل مستويات الكافيين إلى ذروتها لتحسين التركيز واليقظة.

أول 50 دقيقة

يمتص الكافيين يبدأ الكبد في الاستجابة بامتصاص السكر.

ساعتنا

هذا هو الوقت الذي يبدأ فيه انهيار السكر – عندما تنخفض مستويات السكر في الدم وقد يشعر المرء بالتعب.

خمس إلى ست ساعات

يقلل محتوى الكافيين في الدم بنسبة 50٪.

12 ساعة

بعد 12 ساعة من الانتهاء من المشروب، يخرج الكافيين عن مجرى الدم حسب العمر والنشاط.

12-24 ساعة

الآن ، قد يبدأ المرء في تجربة أعراض الانسحاب مثل الإمساك والصداع والتهيج.

من سبعة إلى اثني عشر يومًا

بحلول هذا الوقت ، يصبح الجسم متسامحًا مع جرعة الكافيين اليومية.

أضرار مشروبات الطاقة على البنات
وتتمثل الأضرار الصحية التي تصاحب مشروبات الطاقة عند شربها بانتظام ما يأتي:

الإصابة بتسمم الكافيين الذي يسبب عدم انتظام ضربات القلب.
اضطرابات في القلب والأوعية الدموية.
ارتفاع ضغط الدم.
زيادة في الوزن.
اضطرابات في النوم مثل الأرق.
نقص في الكالسيوم.
مشكلات في الأسنان.
زيادة ارتفاع السكر في الدم بعد الأكل، خاصةً عند مرضى السكري.
اضطرابات الكهارل، خاصةً عند الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات الأكل.
التفاعلات الدوائية، خاصةً مع الأدوية المضادة للاكتئاب، بما في ذلك مثبطات أكسيداز أحادي الأمين (Monoamine oxidase inhibitors) ومثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية (Selective serotonin reuptake inhibitors)، ومسكنات الألم المتاحة دون وصفة طبية والتي يمكن أن تحتوي على مادة الكافيين.
كيف تؤثر مشروبات الطاقة بشكل سلبي على البنات؟
عادةً ما يعد الكافيين هو أحد مكونات مشروبات الطاقة التي تجعل الفتيات يشعرن بمزيد من الانتعاش لفترة قصيرة من الوقت، وتُقدر كمية الكافيين الموجودة في علبة ذات حجم 225 غرام من مشروب الطاقة بنفس الكمية الموجودة في 140 غرام من القهوة أي حوالي نصف فنجان صغير من القهوة، وهناك بعض أنواع من مشروبات الطاقة تأتي بأحجام أكبر بكثير من 225 غرام، إذ يمكن أن يصل حجم العبوة حوالي 340 غرام وبذلك تحتوي على كافيين أكثر.

لذلك قد تتناول الفتيات كمية من الكافيين أكثر مما ينبغي، وهو أحد المكونات المنبهة التي تعمل على إثارة الجهاز العصبي.

وإلى جانب الكافيين، تحتوي مشروبات الطاقة على مكونات أخرى، مثل: الأحماض الأمينية المضافة، والأعشاب، والفيتامينات، وكميات عالية من السكر قد تسبب تسوس الأسنان وزيادة الوزن و انهيار الطاقة بشكل مفاجئ.

مضاعفات أكثر خطورة لمشروبات الطاقة على البنات
بعد أن تعرفت على أضرار مشروبات الطاقة على البنات، إليك المضاعفات الخطيرة التي يسببها الإفراط في تناول هذه المشروبات:

يمكن لقلة النوم التي تسببها مادة الكافيين الموجودة في مشروبات الطاقة أن تجعل جسم الفتيات مترنحًا ومنتفخًا على المدى القصير، وبمرور الوقت يمكن أن يتسبب الحرمان من النوم بآثار جانبية خطيرة، بما في ذلك اضطرابات المزاج، والقلق، والصداع، والاكتئاب، والتفكير في الانتحار.
يرتبط استهلاك مشروبات الطاقة بزيادة السلوكيات المحفوفة بالمخاطر، مثل الإفراط في الشرب الذي قد يؤدي إلى دخول المستشفى والموت خاصة عند تناول مستويات عالية من الكافيين مع الكحول.
يزيد تناول المشروبات المحلاة بشكل مكثف من مستويات الدوبامين في الدماغ لدى بعض الأفراد بنفس الطريقة التي يعمل بها الكوكايين، وقد تتسبب الجرعات الكبيرة منه إلى الوفاة.
يمكن أن يؤدي الاستهلاك الزائد للسكر بمرور الوقت إلى حالات مزمنة بما في ذلك الإصابة بالسمنة ومرض السكري.

MOHAMED MOUSTAFA

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.