أضرار استخدام المكملات الغذائية بكثرة

فيتامين ب 12 هو أحد العناصر الغذائية الأساسية التي يجب إضافتها إلى نظامك الغذائي، وعلى الرغم من عدم إنتاجه بشكل طبيعي، إلا أنه موجود في العديد من الأطعمة بما في ذلك المنتجات الحيوانية والمأكولات البحرية ويمكن أيضًا الحصول عليه من خلال المكملات الغذائية، فى هذا التقرير نتعرف على مخاطر تناول جرعة زائدة من فيتامين ب 12، بحسب موقع “تايمز أوف إنديا”.

من الناحية الطبية، ترى الدكتورة ولاء سرحان أخصائية التغذية العلاجية، أن المكملات الغذائية تختلف عن المنشطات، وأنها تعتبر مستحضرات تكميلية لممارسي الرياضة داخل صلات الجيم لتعويض الجزء المفقود، والتغذية الناقصة.

وتوضح أن المكملات الغذائية لها فوائد مثل، زيادة الكتلة العضلية بطريقة أسرع، خاصة عند تناولها بعد التدريبات وبجدول منتظم، كما تساعد على زيادة تدفق الدورة الدموية بالجسم داخل الأوردة والشرايين، كما أنها تزيد من معدل حرق الدهون المتراكمة داخل الجسم، لاحتوائها على نسبة عالية من الأحماض الأمينية.

وعن أضرار المكملات الغذائية، تقول استشاري التغذية العلاجية، إنها تؤثر بشكل كبير على الجهاز العصبي فتسبب قلة النوم والأرق أحياناً، وتسبب الضغط النفسي والعصبي، كما تؤدي إلى حدوث مشاكل بالجهاز الهضمي.

وتضيف بأنه عقب زيادة نسبة الكيراتين بالجسم تبدأ مشاكل الكلى تطفو على السطح، وتسبب حدوث فشل كلوي أو كبدي، أو الإصابة بأمراض أخرى مثل الغثيان والإسهال والقيء، لافتة إلى أن بعض مساحيق البروتين تحتوي على كمية قليلة من السكر المضاف، وهناك أنواع أخرى تحتوي على كمية عالية جداً من السكر قد تصل إلى 23 جراماً في المغرفة الواحدة، لذا يمكن أن يؤدي تناولها إلى زيادة خطر ارتفاع مستويات سكر الدم عن المعدل الطبيعي.

س: ما هو الدور الأساسى لفيتامين ب 12؟
يتمثل الدور الأساسي لهذا الفيتامين في دعم الجهاز العصبي وتكوين خلايا الدم الحمراء، وبالنظر إلى أن فيتامين ب 12 قابل للذوبان في الماء، فإنه يسهل امتصاصه في الأمعاء، وبالتالي يسهل إنتاج الحمض النووي إلى جانب ذلك، فهو يساعد أيضًا على تعزيز الطاقة وزيادة التمثيل الغذائي.
 
س: متى يجب اللجوء إلى مكملات فيتامين ب 12؟
يعد نقص فيتامين ب 12 أمرًا شائعًا بين الناس ولأنه يساعد في أداء العديد من وظائف الجسم، يلجأ الكثيرون إلى المكملات الغذائية، نظرًا لأن الجسم لا ينتجها بشكل طبيعي وقد يفوت الشخص الأطعمة التي تحتوي على هذه العناصر الغذائية الأساسية ، يبدو أن المكملات الغذائية هي أفضل بديل متاح.
 
ويوصي الخبراء بالحصول على فيتامين ب 12 من الطعام قبل تجربة المكملات إذا كنت شخصًا استبعد اللحوم ومنتجات الألبان والحبوب المدعمة من نظامك الغذائي، فمن المحتمل أنك قد تحتاج إلى مكملات ومع ذلك ، فمن الأفضل التحدث إلى اختصاصي التغذية أو الطبيب المعالج.
 
في الغالب، يُنصح بتناول فيتامين ب 12 في الصباح أو مع الوجبة، نظرًا لأنه يرتبط باستقلاب الطاقة ، والذي قد يقطع نومك إذا تم تناوله في الليل. يوصي الخبراء بتناول مكملات فيتامين ب 12 مع كوب مملوء بالماء لتحسين الامتصاص.
 
س: هل يمكنك تناول جرعة زائدة؟
بينما يقال إن تناول جرعة زائدة من فيتامين ب 12 أمر مستبعد للغاية، يعتقد الخبراء أنه من الممكن أن يكون لديك مستويات مرتفعة من فيتامين ب 12.
 
ومع ذلك، على الرغم من أن الآثار الجانبية لمكملات فيتامين ب 12 نادرة جدًا، فمن المحتمل أن تحدث مع حقن فيتامين ب 12، ولكن ليس مع المكملات الغذائية عن طريق الفم.
 
يقال إن حقن فيتامين ب 12 فعالة في زيادة مستويات فيتامين ب 12 في الدم، ما يمنع أو يعكس نقصه.
 
من المهم أن نلاحظ مع ذلك أن الحقن يجب أن يصفها الطبيب ويتم إعطاؤها في العضل تحتوي هذه عادة على هيدروكسوكوبالامين أو سيانوكوبالامين. يُعتقد أن معدل الامتصاص لهذه الحقن أعلى من المكملات الفموية ، ولهذا السبب يحذر الخبراء من الآثار الجانبية المحتملة.
 
س: ما الآثار الجانبية للإفراط؟
يعتبر تناول المكملات عن طريق الفم آمنًا إذا تم تناولها بالجرعات الموصى بها ومع ذلك ، يمكن أن تؤدي حقن B12 إلى آثار جانبية بما في ذلك:
 
– صداع الرأس
 
– دوار
 
– إسهال
 
– طفح جلدي وحكة
 
– قئ و غثيان
 
– إعياء
 
– تورم وإحساس بالوخز
 
بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن تؤدي زيادة فيتامين ب 12 أيضًا إلى تفاعلات حساسية نادرة ولكنها شديدة تُعرف أيضًا باسم الحساسية المفرطة قد يؤدي ذلك إلى تورم الوجه واللسان والحلق.
 
س: ما هي الجرعة الصحيحة لفيتامين ب12؟
توصي المعاهد الأمريكية للصحة للمكملات الغذائية بالجرعة التالية من فيتامين ب 12 لمجموعات مختلفة من الناس.
 
– 2.4 ميكروجرام يوميًا للأعمار من 14 عامًا أو أكبر
 
– 2.6 ميكروجرام يوميًا للحامل
 
– 2.8 ميكروجرام يوميًا للنساء المرضعات
 
بالنسبة لأولئك الذين تزيد أعمارهم عن 50 عامًا ، فإن الكمية الغذائية الموصى بها (RDA) هي 25 إلى 100 ميكروجرام من B-12 أو يمكن للفرد الحصول عليها عن طريق تناول الأطعمة الغنية بفيتامين B12.

MOHAMED MOUSTAFA

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.