أسباب الألم أثناء العلاقة الزوجية وحل المشكلة

قد تعاني بعض السيدات أثناء العلاقة الحميمية بألم أثناء العلاقة الزوجية، مما يسبب لها نفورا من العلاقة وتحرجا من التحدث عن الأمر.

في التقرير التالي موقع ماي ريجيم يقدم لكم أسباب مشكلة ألم الجماع أثناء العلاقة الزوجية، وما هي طرق الحل التي وضعها الأطباء لهذا الأمر، ورغم أن المشكلة تكون كبيرة في نظر الزوجة إلا أن الحل سيكون سهلا.

أسباب ألم الجماع المستمر
قبل أن نخبرك عن طرق التغلب على آلام الجماع ، يجب أن تعرف الأسباب الرئيسية التي أدت إلى حدوثه ، وهي:
جفاف المهبل يسبب الألم أثناء ممارسة الجنس
أي عدم وجود إفرازات مهبلية طبيعية ، والتي تنتج عن عدة أسباب:
تناولي بعض الأدوية: مثل المهدئات وأدوية ضغط الدم ومضادات الاكتئاب ، وكلها تزيد من جفاف المهبل.
استخدام بعض المنظفات المهبلية: والتي تحتوي على مواد كيميائية تقضي على بعض الغدد التي تفرز إفرازات تسهل الجماع.
عملية شق العجان
وهي منطقة العضلات والأربطة الممتدة بين فتحات المهبل والشرج ، ويقوم الأطباء بعمل شق في هذه المنطقة لحماية الرحم من التمزق أثناء الولادة. لهذا ، قد تشعر المرأة بألم شديد في هذه المنطقة بعد الولادة لفترة طويلة وأثناء الجماع.
ألم العلاقة الجنسية بسبب التهابات المهبل
إذا لاحظت أي تغير في لون إفرازاتك المهبلية ، سواء كانت فطرية أو بكتيرية ، فسيكون ذلك سببًا رئيسيًا للألم أثناء الجماع. في هذه الحالة ننصح باستشارة طبيبك لعلاج التهاب المهبل.
التهاب المثانة
التهاب المثانة هو أحد الأمراض التي تسبب الألم أثناء الجماع. لذلك بعد انتهاء العلاقة الحميمة يوصى بإفراغ المثانة حتى يتم تطهير المهبل ، وفي حالة انتقال أي نوع من البكتيريا أثناء الجماع يتم طرده على الفور.
الأوضاع الجنسية
هناك بعض المواقف الجنسية التي تسبب الألم أثناء العلاقة الحميمة. إذا شعرت بألم أثناء الجماع ، فلا تخجل من زوجك واطلب منه الانتقال إلى وضع مريح آخر لك لتضمن أنك تستمتع بالعلاقة الحميمة حتى لا تؤذيك.
ألم في الأعضاء التناسلية
إذا كانت المرأة تعاني من مشكلة في المهبل أو التهاب في الأعضاء التناسلية ، فإنها ستشعر بالألم أثناء ممارسة العلاقة الحميمة ، وقد يستمر هذا الألم حتى بدون ممارسة ، لكنه يزداد أثناء الجماع

هل التشنج المهبلي سبب ألم الجماع؟
عندما تشعر المرأة بالقلق والتوتر أثناء العلاقة الحميمة ، يمكن أن تنقبض عضلات المهبل تلقائيًا ، وهذا الانقباض والتشنج يؤديان إلى الشعور بالألم أثناء الجماع.
حبوب منع الحمل وعلاقتها بألم الجماع
وبالنسبة للنساء اللاتي يشكون الألم بعد كل علاقة حميمية رغم مرور مدة كبيرة على زواجهن، أثبتت العديد من الدراسات أن تناول حبوب منع الحمل له تأثير كبير على إدراك الألم ، وعلى الوقت المحدد للجماع. لهذا يمكنك استبدالها بوسائل أخرى لمنع الحمل حتى لا يكون لها أي تأثير سلبي عليك.
بطانة الرحم المهاجرة
في بعض الحالات ، تشعر المرأة بألم شديد أثناء ممارسة العلاقة الزوجية ، ويرجع ذلك إلى وجود عيوب في منطقة الرحم تسمى الانتباذ البطاني الرحمي. لهذا السبب يجب عليك طلب المساعدة من الطبيب إذا كنت تعاني من أي ألم أثناء الجماع.
طرق التغلب على آلام العلاقة الحميمة
تساعد هذه الطرق في تخفيف هذه الآلام ، لكن يجب استشارة طبيب أمراض النساء أولاً ، وهي تشمل:
استخدام المزلقات: وهي مادة تشحيم مناسبة للسيدات المصابات بجفاف المهبل ، وتعمل كبديل للإفرازات الطبيعية ، ويمكن سؤال الطبيب عن النوع المناسب الذي لا يشكل خطورة على المهبل.
تمارين كيجل: وهي تمارين لعضلات الحوض تساعد في تخفيف التقلصات وتقليل الألم. بشكل عام ، يجب ممارسة الرياضة حتى يصبح الجسم أكثر مرونة واسترخاء ، وهذا سيؤثر بشكل كبير على التمتع بالعلاقات الجنسية.
تغيير وضعية الممارسة: قد يكون سبب الألم هو الوضع الذي يحدث فيه الفعل الجنسي ، لذا يمكنك التحدث مع الشريك وتجربة الأوضاع الأكثر راحة لك.
الانتباه إلى وقت المداعبة: وذلك قبل ممارسة العلاقة ، لزيادة الإفرازات لدى المرأة مما يخفف الألم المصاحب للجماع.
التخلص من القلق: معرفة الأسباب التي تجعلك تشعرين بالقلق ، سواء كانت متعلقة بممارسة الحميمية أو غيرها من الأسباب التي تسبب هذا الشعور ، وبالتالي تقل الانقباضات الناتجة عن القلق. أيضًا ، يجب عليك التخلص من المعتقدات الخاطئة حول العلاقة الحميمة التي تؤثر على حالتك النفسية.
علاج الالتهابات المهبلية: إذا كان السبب يتعلق بوجود التهابات أو ألم في المهبل فعليك اللجوء إلى الطبيب ليصف لك العلاج المناسب لهذه الالتهابات.
التنظيف الصحيح لمنطقة المهبل: وتجنب استخدام المنظفات الضارة التي تقضي على غدد الإفراز الطبيعي ، فهناك أنواع من المنظفات الصحية المناسبة لمنطقة المهبل ، ويمكنك الاستعانة بالطبيب في هذا الأمر.
نصيحة: إذا كنت تشعرين بألم أثناء الجماع فلا تهملي الذهاب للطبيب ليكتب لك العلاج المناسب سواء كانت كريمات تسهل عملية الإيلاج أو علاج فعلي للقضاء على البكتيريا والفطريات أو علاج لأخرى أنواع الأمراض.
علاج ألم الجماع المستمر
قد تشعر المرأة بالألم في بعض الأوقات أثناء العلاقة الحميمة لذلك تبحث عن علاج ألم الجماع المستمر.
ولهذا نقدم لك في المقال التالي أهم أسباب آلام الجماع وطرق التخفيف منها. تعاني بعض النساء من آلام أثناء ممارسة العلاقة الحميمة ، وقد يؤدي ذلك إلى نفور الزوجة من اللقاء الجنسي ، لكن هذا ليس هو الحل الأفضل ، ولكن هناك بعض الطرق لتخفيف هذه الآلام

MOHAMED MOUSTAFA

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.